علاج السحر جلب الحبيب فك السحر ابطال السحر علاج الحسد الاصابة بالعين رد المطلقة تسهيل زواج تسهيل زواج العانس تسهيل زواج العوانس جلب الحبيبة جلب الزوجة جلب الزوج سحر التفرقة القبول والمحبة
الشيخ روحاني ذياب النشرتي
للتواصل عبر الهاتف و الواتس اب مع الشيخ 00201148613234

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بِسْمِ اللّهِ الرّحْمنِ الرّحِيم
الْحَمْدُ للّهِ رَبّ الْعَالَمِينَ * الرّحْمنِ الرّحِيمِ * مَالِكِ
يَوْمِ الدّينِ * إِيّاكَ نَعْبُدُ وإِيّاكَ نَسْتَعِينُ * اهْدِنَا الصّرَاطَ
الْمُسْتَقِيمَ * صِرَاطَ الّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ
عَلَيْهِم وَلاَ الضّآلّينَ
الَمَ * ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ
هُدًى لّلْمُتّقِين * الّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصّلاةَ
وَممّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ * والّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَآ أُنْزِلَ إِلَيْكَ
وَمَآ أُنْزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالاَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ * أُوْلَئِكَ عَلَىَ
هُدًى مّن رّبّهِمْ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ
[البقرة :1-5]
/وَإِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ لاّ إِلَهَ إِلاّ
هُوَ الرّحْمَنُ الرّحِيمُ * إِنّ فِي خَلْقِ السّمَاوَاتِ وَالأرْضِ وَاخْتِلاَفِ
اللّيْلِ وَالنّهَارِ وَالْفُلْكِ الّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِمَا يَنفَعُ
النّاسَ وَمَآ أَنزَلَ اللّهُ مِنَ السّمَآءِ مِن مّآءٍ فَأَحْيَا بِهِ الأرْضَ
بَعْدَ مَوْتِهَا وَبَثّ فِيهَا مِن كُلّ دَآبّةٍ وَتَصْرِيفِ الرّيَاحِ
وَالسّحَابِ الْمُسَخّرِ بَيْنَ السّمَآءِ وَالأرْضِ لاَيَاتٍ لّقَوْمٍ
يَعْقِلُونَ
[البقرة: 161- 16/
اللّهُ لاَ إِلَهَ إِلاّ هُوَ الْحَيّ الْقَيّومُ لاَ
تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لّهُ مَا فِي السّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأرْضِ مَن
ذَا الّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ
وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مّنْ عِلْمِهِ إِلاّ بِمَا شَآءَ
وَسِعَ كُرْسِيّهُ السّمَاوَاتِ وَالأرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ
الْعَلِيّ الْعَظِيمُ * لاَ إِكْرَاهَ فِي الدّينِ قَد تّبَيّنَ الرّشْدُ مِنَ
الْغَيّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطّاغُوتِ وَيْؤْمِن بِاللّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ
بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىَ لاَ انفِصَامَ لَهَا وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ * اللّهُ
وَلِيّ الّذِينَ آمَنُواْ يُخْرِجُهُمْ مّنَ الظّلُمَاتِ إِلَى النّورِ وَالّذِينَ
كَفَرُوَاْ أَوْلِيَآؤُهُمُ الطّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُمْ مّنَ النّورِ إِلَى
الظّلُمَاتِ أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ
[البقرة: 255-258]
آمَنَ الرّسُولُ بِمَآ أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِن رّبّهِ
وَالْمُؤْمِنُونَ كُلّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ
نُفَرّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مّن رّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا
غُفْرَانَكَ رَبّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِير * لاَ يُكَلّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاّ
وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبّنَا لاَ
تُؤَاخِذْنَا إِن نّسِينَآ أَوْ أَخْطَأْنَا رَبّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَآ
إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبّنَا وَلاَ تُحَمّلْنَا
مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَآ أَنتَ
مَوْلاَنَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ
[البقرة: 285-286]
شَهِدَ اللّهُ أَنّهُ لاَ إِلَهَ إِلاّ هُوَ وَالْمَلاَئِكَةُ
وَأُوْلُواْ الْعِلْمِ قَآئِمَاً بِالْقِسْطِ لاَ إِلَهَ إِلاّ هُوَ الْعَزِيزُ
الْحَكِيمُ* إِنّ الدّينَ عِندَ اللّهِ الإِسْلاَمُ وَمَا اخْتَلَفَ الّذِينَ
أُوتُواْ الْكِتَابَ إِلاّ مِن بَعْدِ مَا جَآءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْياً بَيْنَهُمْ
وَمَن يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللّهِ فَإِنّ اللّهِ سَرِيعُ الْحِسَاب ِ
[آل عمران:18-19]
إنَّ ربَّكُمُ الله ُالَّذي خَلَقَ السَّمَاواتِ
وَالأَرضَ في سِتَّةِ أيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيلَ
النَّهَارَ يطلُبُهُ حَثِيثاً والشَّمسَ والْقَمَرَ والنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ
بِأَمْرِهِ أَلَا لَهُ الْخَلْقُ وَالأمْرُ تَبَارَكَ الله ُرَبُّ الْعَالَمِين*
أُدْعُوا ربَّكُمْ تَضَرُّعاً وخُفْيَةً إنهُ لا يُحِبُّ الْمُعتَدِين* ولا
تُفْسِدُوا في الَأرضِ بعدَ إصْلاحِهاَ وَادْعُوهُ خَوْفاً وَطَمَعاً إنَّ
رَحْمَةَ الله ِقَريبٌ مِنَ الْمُحْسِنِين
[الأعراف:54-56]
أفَحَسِبْتُمْ أنَّمَا خَلَقنَاكُم عَبَثاً وَأنَّكُم
إلينَا لا تُرْجَعُون* فَتَعَالَى الله ُالْمَلِكُ الْحَقُّ لَا إلهَ إلَّا هُوَ
رَبُّ العَرشِ الْكَرِيمِ* وَمَنْ يَدْعُ مَعَ الله ِإِلَهاً آخَرَ لَا بُرهَانَ
لَهُ بِهِ فِإنِّمَا حِسَابُهُ عِنْدَ رَبِّهِ إنَّهُ لَا يُفلِحُ الْكَافِرُون*
وَقُلْ رَبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّاحِمِين
[المؤمنون:115-118]
وَالصّافّاتِ صَفّا * فَالزّاجِرَاتِ زَجْراً *
فَالتّالِيَاتِ ذِكْراً * إِنّ إِلَهَكُمْ لَوَاحِدٌ *رّبّ السّمَاوَاتِ وَالأرْضِ
وَمَا بَيْنَهُمَا وَرَبّ الْمَشَارِقِ * إِنّا زَيّنّا السّمَآءَ الدّنْيَا
بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ* وَحِفْظاً مّن كُلّ شَيْطَانٍ مّارِدٍ * لاّ يَسّمّعُونَ
إِلَىَ الْمَلإِ الأعْلَىَ وَيُقْذَفُونَ مِن كُلّ جَانِبٍ * دُحُوراً وَلَهُمْ
عَذابٌ وَاصِبٌ * إِلاّ مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ
ثَاقِبٌ
[الصافات:1 –10]
وإذ صَرَفْنا إليكَ نَفَراً مِنَ الِجنِّ يستَمِعُونَ
القُرآنَ فَلَمَّا حَضَرُوهُ قَالُوا أَنْصِتُوا فَلَمَّا قُضِيَ وَلَّوْا إلَى
قَوْمِهِمْ مُنْذِرِين* قَالوا يَا قَومَنَا إنّا سَمِعْنَا كِتَاباً أُنْزِلَ منْ
بَعْدِ مُوسى مُصَدِّقاً لما بيَن يَدَيهِ يَهدِي إلَى الْحَقِّ وَإلَى طَرِيقٍ
مُستَقِيم* يَا قَومَنَا أَجِيبُوا دَاعِيَ الله ِوَآمِنُوا بِهِ يَغْفِرْ لَكُمْ
مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُجِرْكُمْ مِنْ عَذَابٍ أَلِيم* وَمَنْ لَا يُجِبْ دَاعِيَ
الله ِفَلَيْسَ بِمُعْجِزٍ في الأَرضِ وَلَيسَ لَهُ مِنْ دُونِهِ أولِيَاءَ
أُولَئِكَ في ضَلالٍ مُبِين
[الأحقاف:29 –32]
يَا مَعشَرَ الْجِنِّ وَالإنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أنْ
تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ فَانْفُذُوا لَا تَنْفُذُونَ
إلاَّ بِسُلْطَان* فَبِأَيِّ آلآءِ ربِّكُمَا تُكَذِّبَان* يُرْسَلُ عَليْكُمَا
شُوَاظٌ مِنْ نَارٍ وَنُحَاسٌ فلا تَنتصِرَان* فبأيِّ آلآءِ ربِّكُمَا تُكَذِّبَان
[الرحمن:33-36]
لَوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَىَ جَبَلٍ
لّرَأَيْتَهُ خَاشِعاً مّتَصَدّعاً مّنْ خَشْيَةِ اللّهِ وَتِلْكَ الأمْثَالُ
نَضْرِبُهَا لِلنّاسِ لَعَلّهُمْ يَتَفَكّرُونَ * هُوَ اللّهُ الّذِي لاَ إِلَهَ
إِلاّ هُوَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشّهَادَةِ هُوَ الرّحْمَنُ الرّحِيم * هُوَ
اللّهُ الّذِي لاَ إِلَهَ إِلاّ هُوَ الْمَلِكُ الْقُدّوسُ السّلاَمُ الْمُؤْمِنُ
الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبّارُ الْمُتَكَبّرُ سُبْحَانَ اللّهِ عَمّا
يُشْرِكُونَ * هُوَ اللّهُ الْخَالِقُ الْبَارِىءُ الْمُصَوّرُ لَهُ الأسْمَآءُ
الْحُسْنَىَ يُسَبّحُ لَهُ مَا فِي السّمَاوَاتِ وَالأرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ
الْحَكِيمُ
[الحشر:21-24]
قُلْ أُوحِيَ إليَّ أنهُ استمَع نَفَرٌ مِنَ
الجِنِّ فقالوا إنَّا سَمِعنَا قُرآناً عَجَبَا* يَهدِي إلَى الرُّشْدِ فَآمنَّا
بِهِ وَلَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدا* وأنهُ تعالَى جَدُّ ربِّناَ مَااتَّخَذَ
صَاحِبةً ولاوَلَدَا* وأنهُ كان يَقُولُ سفِيهُنَا عَلَى الله ِشَطَطَا* وأَنَّا
ظَننَّا أنْ لَنْ تَقُولَ الِإنْسُ والْجِّنُّ على الله ِكَذِبَا* وأنهُ كان
رِجَالٌ منَ الإنسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ منَ الجنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقا*
وأَنَّهُمْ ظَنُّوا كمَا ظَنَنْتُمْ أَنْ لَنْ يبعَثَ الله ُأحَدَا* وأنَّا
لَمَسْنَا السَّمَاءَ فوجَدنَاها مُلِئَتْ حَرَساً شَديداً وشُهُباَ* وأنا كُنَّا
نَقْعُدُ مِنْها مَقَاعِدَ للسَّمْعِ فَمَنْ يَسْتَمِعِ الآنَ يَجَدْ لَهُ
شِهَاباً رَصَداً
[الجن:1-9]
قُلْ هُوَ اللّهُ أَحَدٌ * اللّهُ الصّمَدُ * لَمْ
يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ * وَلَمْ يَكُنْ لّهُ كُفُواً أَحَدٌ
قُلْ أَعُوذُ بِرَبّ الْفَلَقِ * مِن شَرّ مَا خَلَقَ *
وَمِن شَرّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ * وَمِن شَرّ النّفّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ * وَمِن
شَرّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ
قُلْ أَعُوذُ بِرَبّ النّاسِ * مَلِكِ النّاسِ * إِلَهِ
النّاسِ * مِن شَرّ الْوَسْوَاسِ الْخَنّاسِ * الّذِى يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ
النّاسِ* مِنَ الْجِنّةِ وَالنّاسِ
الشيخ الروحاني – ذياب النشرتي

علاج السحر جلب الحبيب فك السحر ابطال السحر علاج الحسد الاصابة بالعين رد المطلقة تسهيل زواج تسهيل زواج العانس تسهيل زواج العوانس جلب الحبيبة جلب الزوجة جلب الزوج سحر التفرقة القبول والمحبة
الشيخ روحاني ذياب النشرتي
للتواصل عبر الهاتف و الواتس اب مع الشيخ 00201148613234

By ikk4b

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *